روسيا تشدد الغرامات على شركات التكنولوجيا الأمريكية
عالم

استعدادات روسيا لتشديد الغرامات على شركات التكنولوجيا الأمريكية

استعدادات روسيا لتشديد الغرامات على شركات التكنولوجيا الأمريكية، حيث تقوم هيئة تنظيم الإنترنت الروسية باستعدادات لزيادة الغرامات التي فرضتها بشكل كبير على الشركات التكنولوجيا الأمريكية، مثل فيس بوك و ألفابت (جوجل)، فيما وصفته وكالة بلومبرج بأنه تصعيد من قبل الكرملين لمساعي الحد من الوصول إلى المعلومات عبر الإنترنت.

استعدادات روسيا بشأن شركات التكنولوجيا الأمريكية

  • أعلنت هيئة مراقبة الاتصالات الفيدرالية في روسيا، في رسالة بالبريد الإلكتروني الإثنين، أن الشركات التي ترفض حذف المحتوى الذى يعتبر غير قانونيا في روسيا قد تواجه قريبا تعديلات تتراوح بين 5 إلى 20% من إيراداتها السنوية المحلية.
  • كمان أعلنت الشركة أنه بالنسبة لعدد من الشركات التي رفضت بشكل منهجي الامتثال للمطالب القانونية للوكالة، يتم النظر في مسألة الغرامات على الإيرادات في المستقبل القريب، وأضافت أنها ستدرس أيضًا وسائل أخرى للتنفيذ.
  • وارتفع سقف الضغط الروسي على شركات التكنولوجيا الأجنبية، حيث أنه خلال الأسبوع السابق، أجبرت شركتا أبل وجوجل للضغوط لإزالة تطبيق التصويت الذكرى للمعارضة الذى كان يهدف إلى تقويض فرص المرشحين المدعومين من الكرملين في انتخابات مجلس الدوما التي أجريت من الجمعة إلى الأحد الماضيين، والتي حقق فيها الحزب الحاكم روسيا الموحدة أغلبية أكثر من 300 مقعد، وجاء هذا بعدما اتهمت السلطات هذه الشركات، والولايات المتحدة، بالتدخل في الانتخابات.
  • وساعدت بعض القوانين والقواعد التنظيمية التي تم سنها من الاتحاد الروسي في عامي 2018 و 2019 في توسيع قدرة السلطات على تنقيح المحتوى بشكل تلقائي على الإنترنت، بحسب ما ذكرت منظمة هيومان رايتس ووتش، و طلبت حكومة موسكو من مقدمي خدمات الإنترنت تدشين جهاز يمكنه منع المواقع الإلكترونية.
  • وقام الرئيس فلاديمير بوتين بتحذيرات من خلال خطابه في مارس 2021 من أن المجتمع سوف يتعرض للإنهيار بشكل داخلي في حاله عدم خضوع الإنترنت للقوانين الأخلاقية للمجتمع الذى نعيش فيه وكذلك للقواعد القانونية الرسمية.

استعدادات روسيا لتشديد الغرامات على شركات التكنولوجيا الأمريكية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى