> FB Twitter instagram youtube linkedin تغليظ عقوبة التحرش داخل أراضي المملكة العربية السعودية 2021
تحقيقات و متابعات

تغليظ عقوبة التحرش داخل أراضي المملكة العربية السعودية

أضاف مجلس الوزراء التابع المملكة العربية السعودية في جلسته المنعقدة يوم الثلاثاء الماضي أن هناك فقرة جديدة تمت إضافتها إلى المادة السادسة من نظام مكافحة جرائم التحرش والتي نصت على الحبس لمدة لا تزيد على سنتين وغرامة مالية لا تزيد على 100 ألف ريال أو إحدى هاتين العقوبتين كما تنص الفقرة الجديدة على جواز نشر ملخص الحكم في الصحف المحلية على نفقة المحكوم عليه.

تغليظ عقوبة التحرش داخل أراضي المملكة العربية السعودية

وجاء نص المادة الجديدة في قانون التحرش في المملكة العربية السعودية: “يجوز تضمين الحكم الصادر بتحديد العقوبات المشار إليها في هذه المادة النص على نشر ملخصه على نفقة المحكوم عليه في صحيفة أو أكثر من الصحف المحلية، أو في أي وسيلة أخرى مناسبة، وذلك بحسب جسامة الجريمة، وتأثيرها على المجتمع، على أن يكون النشر بعد اكتساب الحكم الصفة القطعية.”

وجاء على لسان المحامي يوسف العرفج: “إن مثل هذه العقوبة قد تكون رادعة للمتحرش كما أن حكم التشهير هو حكم تقديري يقر القاضي كيفيته وصفته والجريمة التي تحتمت للحكم به، حيث أنني لا أعتقد دخول حالات التحرش الفردية بسهولة فيه.”

المملكة العربية السعودية
المملكة العربية السعودية

كما استكمل يوسف العرفج حديثه عن المادة الجديدة المتعلقة بقانون التحرش وقال: “أن هذا الإجراء قد ينفذ إن كان المتحرش ذا إصرار على الجرم وعليه سوابق واستمرار قد يتخذ القاضي حكم التشهير وحتى الآن لم يتم بيان كيفية التشهير هل سيكون الاسم فقط أم الاسم وكشف هويته بالرقم أو وضع صورة، لا يعرف أحد كيف سيتم التشهير بالمتحرش.”

رأس المحامية بيان زهران في تعديل التشهير بالمتحرش

قالت بيان زهران المحامية يأتي التشهير لمصلحة المجتمع ومحاربة الجريمة لأنه يردع الجاني ويخيفه ، وتأتي عقوبة القذف على شقين حيث يتم تسجيله على أنه مرتكب جريمة مع النظام ويتم تسجيله لدى المجتمع باعتباره الشخص الذي تُطبق بحقه عقوبة لسوء السلوك.

بالتالي تعتقد بيان أنها عقوبة شديدة وتحدد خطورة الجريمة من خلال نوع المضايقة سواء كانت لفظية أو جسدية هنا تزداد العقوبات وتحدد حسب نوع المضايقة والضرر الذي يلحق بالضحية والمجتمع.

للمزيد زور موقعنا جريدة أخبارك أو على صفحتنا عبر الفيس بوك 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى