> FB Twitter instagram youtube linkedin المركز الإعلامي لمجلس الوزراء 2021
سياسة

المركز الإعلامي لمجلس الوزراء يوضح حقيقة فرض رسوم على متعلقات الركاب

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي في الفترة الأخيرة الماضية أخبار تفيد بأن الحكومة تعتزم فرض رسوم جديدة على المتعلقات الشخصية الخاصة بركاب القطار، وتداول رواد المواقع هذا الخبر والذي من جانبه قام بنفيه المركز الإعلامي لمجلس الوزراء من خلال بيان رسمي.

المركز الإعلامي لمجلس الوزراء يوضح حقيقة فرض رسوم على متعلقات الركاب

نفى المركز الإعلامي التابع لرئاسة مجلس الوزراء كل ما تم إشاعته في الساعات القليلة الماضية على جميع مواقع التواصل الاجتماعي بشأن فرض رسوم جديدة على جميع ركاب القطارات وأمتعتهم وكذلك فرض رسوم إضافية على متعلقاتهم الشخصية وذلك بقيمة 150 جنيه.

 هذا وقد أصدر المركز الإعلامي بيان له تم نشره على الصفحة الرسمية للمركز على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وجاء في البيان: “انتشر في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن فرض رسوم على المتعلقات الشخصية لركاب القطارات بقيمة 150 جنيهاً، وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة النقل، والتي نفت تلك الأنباء.”

المركز الإعلامي لمجلس الوزراء
المركز الإعلامي لمجلس الوزراء

بيان رئاسة مجلس الوزراء ومناشدة المواطنين

واستكمل بيان المركز الإعلامي: “لا صحة لفرض رسوم على المتعلقات الشخصية لركاب القطارات بقيمة 150 جنيهاً، مُشددةً على أن أي متعلقات شخصية لركاب قطارات السكة الحديد يتم نقلها مجاناً دون فرض أي رسوم عليها، بينما تطبق الرسوم على الحمولات والطرود ذات الطابع التجاري والتي يتم حملها في أجولة أو كراتين ثقيلة الوزن داخل قطارات السكة الحديد، حيث يتم تحديد تلك الرسوم حسب الوزن ومسافة الرحلة، مع وضعها في أماكن مخصصة لها بالقطارات حرصاً على راحة وسلامة الركاب.”

هذا وقد قامت الحكومة بمناشدة كافة المواطنين بضرورة تحري الدقة في تصديق ونشر الأخبار، حيث جاء في البيان: “تناشد وزارة النقل جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، والتي تستهدف إثارة البلبلة بين أوساط الرأي العام، مع ضرورة الإبلاغ عن مروجي الشائعات.”

للمزيد زور موقعنا جريدة أخبارك أو على صفحتنا عبر الفيس بوك 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى