حقيقة مرض شيخ الأزهر أحمد الطيب وتلقيه العلاج في ألمانيا
إسلاميات

حقيقة مرض شيخ الأزهر أحمد الطيب وتلقيه العلاج في ألمانيا

حقيقة مرض شيخ الأزهر أحمد الطيب وتلقيه العلاج في ألمانيا، حيث قد قامت أسرة إمام الأزهر أحمد الطيب بالتوضيح عن حقيقة الأخبار المنتشرة بسفره إلي ألمانيا لتلقيه العلاج.

حقيقة مرض شيخ الأزهر وتلقيه العلاج

حيث نفت أسرة شيخ الأزهر عن خبر مرضه وأكدت بأن ذهابة كان لمجرد عمل تحاليل طبية في ألمانيا منذ عدة أيام لكي يطمئن على صحته، وأكدت أسرته بأن ما نشر يعد مجرد شائعة وليس لها أساس من الصحة، وقام بنشر الخبر في البداية أحد الأفراد دون التأكد من المعلومة، وتم ترويجها من قبل عدد من الأشخاص والمواقع رغم عدم صحتها.

ووضح أحمد محمد الطيب، أبن شقيق شيخ الأزهر، حيث وضح قائلا:  “أن شيخ الأزهر قد ذهب إلى ألمانيا منذ أسبوع لكي يشارك في بعض المؤتمرات العلمية هناك، والتي تعد مثل باقي المؤتمرات التي يشهدها شيخ الأزهر في الكثير من الدول ممثلًا لمشيخة الأزهر الشريف المصرية”. وأضاف أيضا موضحاً: “أنه من المقرر أن يقوم الإمام باستكمال جولته في الخارج بعد مؤتمرات ألمانيا، إلى إيطاليا ثم فرنسا، لإقامة عدة مؤتمرات دينية علمية، ضمن جولات الإمام الهامة لعقد المؤتمرات الكبرى في الخارج.

وأكد بأن شيخ الأزهر يتمتع بصحة جيدة وناشد كافة المواقع الإخبارية بأهمية التحري بدقة قبل القيان بنشر أي أخبار تخص الحالة الصحية للإمام بدون التأكد من مصدر المعلومة وصحتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى