طبيب الأسنان قاتل زوجته بالمنصورة يعترف ..
حوادث

طبيب الأسنان قاتل زوجته بالمنصورة يعترف : نعم كانت على سجادة الصلاة

 متابعة / نيرة الجندي 

طبيب الأسنان قاتل زوجته بالمنصورة يعترف : نعم كانت على سجادة الصلاة ، لا تزال حادثة مقتل طبيبة أسنان على يد زوجها الطبيب الذي يعمل مدرسًا في جامعة المنصورة تلقي بظلالها على الرأي العام في الدقهلية وفي مصر عمومًا ، خاصة في ظل ساعات الحادث. بعد ارتكاب جريمة مماثلة ولكن بأدوار مختلفة حيث قتلت زوجة زوجها. كما تعرض للطعن ، الأمر الذي أدى إلى ظهور مخاوف من نظام الزفاف وعوامل نجاح وفشل ، لذلك تناوله البعض تارة من الجانب الاجتماعي ، وقليل من جانب الدعابة والتحذير من خلال “الميمز”.

اعترافات تفصيلية لـ ” قاتل زوجته بالمنصورة “

المتهم محمود مجدي عبد الهادي ، 29 عاما ، طبيب أسنان ، أدلى باعترافات تفصيلية أمام النيابة العامة ، مؤكدا أن زوجته تتشاجر معه لأسباب تافهة ، وفي يوم الحادث أهانته ووالدته وأهانتهما ، فلم يتمالك أعصابه و استخدم سكين المطبخ، وسدد لزوجته لها 11 طعنة في الظهر والبطن أثناء جلوسها على سجادة الصلاة،  ثم تركها وفر هاربا.، بدون هدف وصل الإسكندرية واستأجر شقة داخل منطقة أبو تلات للاختباء بها.

وقال: “كانت نفسيتى تعبانه ومش عارف أنا قتلتها إزاي مكنتش أقصد أموتها، ومش عارف طعنتها كام طعنة”.

فريق التعرف علي مرتكب الجريمة 

تم تشكيل فريق من قطاع الأمن العام بالتنسيق مع إدارة البحث الجنائي بالدقهلية ، والذي كان على استعداد للتعرف على مرتكب الحادث.

وتبين المتهم زوج الضحية طبيب أسنان مختبئا في شقة سكنية داخل مديرية ابتدائية العامرية بالإسكندرية حيث تم اعتقاله.

حبس المتهم 4 أيام

أصدرت نيابة المنصورة الثانية ، اليوم ، حبس الطبيب المتهم بقتل زوجته الطبيبة بـ 11 طعنة ، 4 أيام على ذمة التحقيقات ، بعد أن اعترف المتهم بارتكاب الحادث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى