> FB Twitter instagram youtube linkedin تعليم الشرقية تنتهي من استعداداتها لاستقبال الطلاب
محافظات

تعليم الشرقية تنتهي من استعداداتها لاستقبال مليون و٧٥٠ ألف طالب

تعليم الشرقية تنتهي من استعداداتها لاستقبال مليون و٧٥٠ ألف طالب، حيث أنهتت مديرية التربية والتعليم بالشرقية من استعداداتها لاستقبال العام الدراسي الجديد 2021 م – 2022 م حيث يستعد نحو 4 آلاف و600 مدرسة ،لاستقبال أكثر من مليون و750 ألف طالب وطالبة تقريبا، على مستوى 20 إدارة تعليمية بمحافظة الشرقية.

تعليم الشرقية يوضح الإجراءات الاحترازية

حيث قام وكيل أول الوزارة بالتشديد على ضرورة التأكد من سلامة الكواشف الحرارية بكل مدرسة، لقياس درجة الحرارة الخاصة بالطلاب والتلاميذ قبل دخولهم الفناء، وتنظيم عملية دخولهم صباحاً للمدرسة، وكذلك تنظيم خروجهم بعد انتهاء اليوم الدراسي والتأكد من خلو المدرسة من جميع التلاميذ، ووضع سجل الزيارات على البوابة الرئيسية وعدم دخول أي شخصية للمدرسة، إلا بعد التأكد من تحقيق الشخصية الخاصة به وتسجيل بياناته وسبب الزيارة، وكذلك مراجعة جميع التوصيلات الكهربائية بالمدارس من قبل الفنيين، وخاصة توصيلات الكولدير، والأسوار، والأسطح وغيرها، وعدم تحميل أي أحمال كهربائية زائدة وغير ضرورية وعدم الإسراف في الإضاءة ليلاً، وفصل التيار الكهربي بعد انتهاء العمل عن الفصول الدراسية، فضلا عن التأكد من صلاحيات حنفيات الحريق للاستخدام، وكذلك طفايات الحريق وتوزيعها في الأماكن الهامة.

وأضاف وكيل أول الوزارة مؤكدا على دخول عدد54 مدرسة وذلك ليكون العدد الكلي 1044 فصل دراسي هذا العام، بتكلفة 498 مليون و700 الف جنيه، بالإضافة إلى المدرسة المصرية اليابانية بالزقازيق، لافتا إلى أنه تم عمل بروتوكول أمنى مع مديرية أمن الشرقية، والخاص بتأمين المدارس والإدارات التعليمية ،والتعامل الفوري مع حالات الطوارئ والأزمات والكوارث، وتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتأمين المنشآت التعليمية وهيئات التدريس، والتلاميذ والعاملين بالمدارس، على أن يتم تنفيذ هذه التعليمات بكل دقة بمعرفة مديري المدارس.

الشرقية

الحد من انتشار فيروس كورونا

وقد وضح عن مدي استعداد مديرية التربية والتعليم في الشرقية، الطبية والصحية في العام الدراسي الجديد، وحرصا على صحة الطلاب وللحفاظ عليهم من الإصابة بالأمراض وخصوصاً فيروس كورونا المستجد، والاتحاد بين مختلف مؤسسات الدولة، للحد من انتشار فيروس كورونا، وتنفيذا للإجراءات التي حددتها وزارة الصحة والسكان لمجابهة فيروس كورونا في العملية التعليمية حيث قد تم تطعيم ما يقرب من98 % من جميع العاملين بقطاع التعليم، والنسبة الباقية ما بين حالات مرضية مختلفة يتم متابعتها صحيا لتلقي العلاج، وسوف يتم تطعيمهم عندما تسمح ظروفهم المرضية بتلقي اللقاح كما تم التنبيه على مديري عموم الإدارات التعليمية ومديري إدارات المدارس التعليمية، على التعاون مع حملة وزارة الصحة لانطلاق حملة الكشف عن أمراض السمنة والأنيميا والتقزم لطلاب المدارس بالمحافظة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى