حقيقة وجود انفاق تحت السد
سياسة

وجود انفاق تحت السد مما يوحي بوجود اشخاص تلاعبوا به

متابعة / سلمي عادل

وجود انفاق تحت السد مما يوحي بوجود اشخاص تلاعبوا بأساسات السد، تداول مستخدمو منصات التواصل الاجتماعي ، وخاصة المصريين ، تدوينة تفيد بأن إثيوبيا اكتشفت أنفاقاً حفرها مجهولون تحت سد النهضة بهدف تخريبها.

حقيقة وجود انفاق تحت السد

وجاء التعليق المصاحب للمنشور المتداول: “اثيوبيا تعلن عبر لسان وزير الري عن وجود انفاق تحته مما يوحي بوجود اشخاص تلاعبوا باساسات السد”.

المنشور الذي تداوله المستخدمون بالتزامن مع إعلان إثيوبيا عن نجاح الملء الثاني لخزان سد النهضة ، لم يكن مدعومًا بتصريحات حقيقية أو موثقة من قبل السلطات الإثيوبية.

ولم يصدر في هذا الصدد تصريحات لوزير الري ، الذي أكد مرارًا نجاح بلاده في عملية الملء وتقدمها مع الخطة الموضوعة للمشروع ، مما قلل من مخاوف مصر والسودان من الانعكاسات المحتملة.

وقال وزير الري الإثيوبي سيليشي بيكيلي ، في بيانه الأخير ، إن سد النهضة هو “الحارس” على مجرى النهر من خلال الحد من الفيضانات وزيادة المياه أثناء الجفاف.

وأضاف أن هذا “ليس تهديدًا” ، وعلى الأشخاص الذين يتهمون إثيوبيا خطأً استخدام العقل وتقدير استثمارها المفيد ، ليس فقط لإثيوبيا ولكن للمنطقة أيضًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى