> FB Twitter instagram youtube linkedin عايدة رياض عن زواجها من محرم فؤاد "إتجوزته علشان
فن

عايدة رياض عن زواجها من محرم فؤاد “إتجوزته علشان أغيظ حبيبي”

عايدة رياض عن زواجها من محرم فؤاد “إتجوزته علشان أغيظ حبيبي”، جاءت النجمة عايدة رياض ضيفة مع المذيعة لميس الحديدي في برنامج “كلمة أخيرة” وهو يتم عرضه علي شبكة قنوات آون مُتحدثة عن تاريخها الفني و أشهر أعمالها الفنية.

أكدت الفنانة عايدة رياض أن “رقصة البمبوطية” هي العشق الأول لها وهي تُمثل حياتها بأكملها؛ حيث إنها كانت السبب الرئيسي في ترابطها مع الجمهور قائلة: “دي رقصة رقصتها من سن 14 سنة صدفة لأني سافرت مع “فرقة رضا” وقتها لمدة 6 أشهر.. وكنت المفروض أتخرج في سن 16 خرجوني عشان البنات بتتعب خاصة أنها سفرية طويلة لكن أخدوا وقتها بنتين فقط من مدرسة الفرقة القومية الشعبية.

قالت الفنانة عايدة رياض أنها تعشق “رقصة البمبوطية” و أن هذه الرقصة تمثل لها أهمية كبيرة في حياتها لأنها كانت السبب الأساسي في إرتباطها بالجمهور قائلة: “دي الرقصة اللي رقصتها لما كان عندي 14 سنة وكانت صدفة لأني سافرت مع “فرقة رضا” فالوقت ده لـ 6 شهور، وكان المفروض إني أتخرج وأنا عندي 16 سنة بس خرجوني لأن البنات بتتعب خصوصاً أنه كان سفر لمدة طويلة، لكن خدوا وقتها بنتين من مدرسة “الفرقة القومية الشعبية”.

سبب إرتباط عايدة رياض بمحرم فؤاد بالرغم من فارق السن.

عايدة رياض عن زواجها من محرم فؤاد "إتجوزته علشان أغيظ حبيبي"

وأكملت عايدة قائلة: “وافقت على إرتباطي بالمطرب محرم فؤاد رغم إختلاف كبير في السن بينهم وسرعة وقت الإرتباط.. “لما وافقت عليه كنت في الوقت ده مرتبطة بواحد تاني وكان بينا مشاكل سببها إختلاف الأديان فحبيت أغيظه، متابعة: حبيت اغيظه فـ كان ارتباط في سن صغير و كان عندي 19 سنة فتزوجته. وعملت الخطوبة عشان أغيظه بس الموضوع إستمر ومعرفتش أفلفص وفضلنا متجوزين 12 سنة وهي أطول فترة زواج له”.

وأكملت عايدة رياض: إشتغلت مع فنانين و مخرجين كبار وعرفت من هذا الجيل الكثير من المعلومات، إتعلمت منهم الدقة وأن أفهم أدواري وأحفظها كل مرة كما لو أنها أول مرة، سواء كنت صغيرة  أو كبيرة في العمر أو في مشواري الفني”، مؤكدة على أن  فيلم “هند وكاميليا” علامة بارزة في تاريخها الفني لأنه يجمع بين أساطير السينما مثل نجلاء فتحي وأحمد زكي والمخرج الكبر محمد خان.

اقرأ أيضاً: طرح الفنان حسين الجسمي برومو أغنيته الجديدة “دق القلب”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى