سيدة تحاول الانتحار من أعلى كوبري بمنشأة ناصر
حوادث

سيدة تحاول الانتحار من أعلى كوبري بمنشأة ناصر

سيدة تحاول الانتحار من أعلى كوبري بمنشأة ناصر، وقد تبين أن السيدة تعمل بمحل كوافير داخل منشأة ناصر واختارت كوبري الملك خالد لتقوم بمحاولة إنهاء حياتها من فوقه.

سيدة تحاول الانتحار من فوق كوبرى الملك خالد

سيدة تحاول الانتحار

بدأت الواقعة في تمام الساعة الخامسة من يوم السبت ، حين لفتت الفتاة أنظار المارة بوقوفها فوق الكوبرى وكانت تنظر للأسفل بين حين وآخر مما جعل المارة يشكون بتصرفها ، بدأ المارة على الفور في التجمع لمحاول معرفة ما تخطط له وسرعان ما بدأ المارة الطلب مها الرجوع خاصة عندما لم تبدي أي رغبة في التراجع او حتى إجابة أسئلتهم عن سبب وقوفها بالأعلى،  تطوع عدد من النسوة اللاتي تجمعن أيضا مطالبين إياها بالرجوع لعقلها، قاطعهم صوت رجل بقوله: «ارجعي يابت».. وماهي إلا ثوان حتى اعتلت سور الكوبري، ثم ألقت بنفسها، وسط صرخات من تجمعوا بالقرب منها محاولين إنقاذها ومنعها من القفز.

اسرع المتجمعين الى مكانها يجدوها فاقدة للوعي وأبلغوا ضباط الشرطة بقسم شرطة منشأة ناصر، حيث انتقلوا إلى هناك، وبعدها إلى المستشفى الذي نُقلت إليه الفتاة، للعلاج ومحاولة إسعافها، دون أن يدري أى من الحاضرين عن سبب محاولتها للانتحار، وقد أشار أحد الشاهدين على الحادث إن الفتاة تعمل في محل كوافير حريمي، وتسكن في المنطقة منذ زمن، ولم تتم معرفة سبب إلقاء الفتاة نفسها من أعلى الكوبري، مضيفًا: «منظرها كان صعب جسمها كله بيجيب دم لأنها رمت نفسها على تروسيكل كان واقف أسفل الكوبري كلنا كنا في حالة ذهول ورعب، حاولنا نمنعها ماعرفناش، ومسافة الكوبري كانت بعيد من المكان اللي كنا متواجدين فيه، وبعد نقلها للمستشفى عرفنا أنها لسه عايشه».

اقرأ أيضا :  في واقعة مأساوية جديدة أب يقوم بقتل طفلته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى