اعترافات صادمة يفجرها مرتكب جريمة الإسماعيلية
حوادث

اعترافات صادمة يفجرها مرتكب جريمة الإسماعيلية

اعترافات صادمة يفجرها مرتكب جريمة الإسماعيلية، وهي جريمة بشعة قام فيها  أحد المواطنين ويسمى عبده دبور  بالقيام بجريمة  أثارت الفزع في قلوب المتواجدين، ففي تجلى واضح للمستوى الذي انتقلت اليه الإنسانية قام المتهم بالتربص للمجنى عليه أثناء سيره في الشارع وانهال عليه بساطور كان بحوزته .

جريمة الإسماعيلية والاعترافات الجديدة

جريمة الإسماعيلية

القى المتهم بارتكاب واقعة الإسماعيلية مجموعة من الاعترافات أمام النيابة العامة حول جريمته التي شغلت الرأي العام منذ وقوعها، وقد |أقر المتهم أن دوافعه وراء ارتكاب الجريمة هي خلافات بينه وبين المجني عليه ما تسبب له بأزمة نفسية قام على اثرها الانتقام منه وقتله ، نافياً ما قاله الشهود العيان حول وجود علاقة بين جريمته وبين وجود قضية شرف.

كما اقر المتهم بكونه كان متعاطياً لبعض المواد المخدرة ، وقد قام بذكر أنواعها أمام النيابة، وقد قامت النيابة بعرض المتهم على الطب الشرعي واجراء تحليل مخدرات .

كما أن النيابة قد أصدرت قرار بأخذ عينة دم وبول من مرتكب الواقعة لتحليلها  ، كما تقرر انتداب خبير الأدلة الجنائية لفحص أدوات ومسرح الجريمة.
وبعد كشفه عن أسباب ارتكابه للجريمة قررت النيابة حبس المتهم لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيقات في القضية رقم 5528 لسنة 2021، ويراعى التجديد في الميعاد، وتم تكثيف التواجد الأمني حول منزل اسرة المتهم بارتكاب الواقعة.
 وقد نوهت النيابة العامة الي ضرورة عدم انتشار مقاطع الفيديو الخاصة بالجريمة لما تحتويه من مشاهد قاسية على القلوب ، وأن من يمتلك  مثل تلك المقاطع في هذه الجريمة أو غيرها يتعين عليه تقديمها للجهات المعنية دونَ نشرها أو تداولها بين الناس، حفاظا على سير التحقيقات ، ومشاعر اسرة المجني عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى