حالة ذعر تسود الدنمارك بعد الضغط على المستشفيات بسبب كورونا
عالم

حالة ذعر تسود الدنمارك بعد الضغط على المستشفيات بسبب كورونا

حالة ذعر تسود الدنمارك بعد الضغط على المستشفيات بسبب كورونا، حيث وضحت السلطات الصحية في الدنمارك عن قلقها الشديد بسبب الوضع في البلاد وذلك بعد زيادة عدد إصابات كورونا والضغط الشديد على المستشفيات.

ما هو سبب الذعر في الدنمارك؟

حيث وضحت السلطات الصحية الخاصة بالدنمارك عن سبب قلقها، وقد وضحت السبب لأنها تخشى من احتمال أن يفوق الوضع الصحي طاقة مستشفياتها وذلك في ظل الازدياد الشديد في عدد الإصابات بكورونا في المملكة خاصة بعد رفع القيود الأخيرة قبل شهر واحد، مؤكدة أن هناك ضغطا شديدا جدا على المستشفيات.

الدنمارك

وقد وضح سورين بروستروم الذي يمثل مدير الوكالة الوطنية للصحة، ضمن بيان له، حيث قال أوردته قناة (فرانس 24)، “مع احتمال انتشار كورونا والإنفلونزا وأمراض معدية أخرى، نواجه خطرا ، حيث تلاحظ أن المستشفيات في البلاد ممتلئة جدا والطواقم يعملون بجد”.

وقد أكدت بعض المصادر بأن حالات الإصابة بفيروس كورونا أمس في الدنمارك قد بلغت حوالي 2000 إصابة، وكانت الدنمارك، التي يبلغ عدد سكانها 5,8 مليون نسمة، رائدة في فرض الشهادة الصحية في الربيع، لكنها أوقفت هذا الإجراء في العاشر من سبتمبر الماضي عندما أصبح عدد الإصابات أقل بأربع مرات مما يسجل اليوم.

اقرأ أيضاً: للمرة الأولى في التاريخ..” طاقم تحكيم نسائي يدير مباراة للرجال في الأردن “

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى