الحكومة المصرية: لا نقص في الخضار والفاكهة
سياسة

الحكومة المصرية: لا نقص في الخضار والفاكهة أو منتجات الدواجن.

الحكومة المصرية: لا نقص في الخضار والفاكهة أو منتجات الدواجن، حيث أنكر المركز الإعلامي التابع لمجلس الوزراء، ما تم انتشاره في الآونة الأخيرة في بعض المواقع الإلكترونية من أخبار تخص نقص السلع والمنتجات الزراعية في جميع الأسواق على مستوى الجمهورية.

الحكومة المصرية: لا نقص في الخضار والفاكهة أو منتجات الدواجن.

الحكومة المصرية: لا نقص في الخضر والفاكهة أو منتجات الدواجن.

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي والتي أنكرت تلك الأخبار، وأكدت على وجود جميع السلع والمنتجات الزراعية والتي تتضمن الخضر والفاكهة واللحوم والدواجن والعديد من السلع الغذائية الأخرى وتوافرها بالأسواق وفي كافة منافذ الوزارة في جميع أنحاء الجمهورية ولا يود أي نقص بها، وأكدت على استمرار ضخ كميات زائدة منها للحفاظ على استقرار أسعارها وزيادة المعروض منها.

وبالتوازي يتم تنفيذ خطة محكمة للزراعة في مصر تتضمن اتباع آليات جديدة؛ للتأكد من توافر مختلف المحاصيل الزراعية، وخصوصاً مع تأثير التغيرات المناخية التي تعاني منها دول العالم وتقلل من زراعة بعض المحاصيل، وتم ذلك من خلال الأخذ بالاعتبار التوسع الرأسي لزيادة إنتاجية المحاصيل بالتوازي مع التوسع الأفقي واستصلاح الأراضي. بالإضافة الى مشروع الصوب الزراعية، والذي يقوم على الزراعة الحديثة مما يزيد من المنتجات وأيضاً زيادة المعروض للحفاظ على ثبات أسعارها.

وقام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مطالبة وسائل الإعلام ومستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي التأكد من صحة الأخبار قبل نشر أي معلومات لا تستند الى الحقيقة وتقوم بإثارة القلق لدى المواطنين.

اقرأ أيضا: بدء العمل في الخط الرابع للمترو ابتداءً من 6 أكتوبر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى