فضل قراءة سورة الإخلاص و الكافرون صباحا ومساءً
إسلاميات

فضل قراءة سورة الإخلاص و الكافرون صباحا ومساءً

فضل قراءة سورة الإخلاص و الكافرون صباحا ومساءً من المستحب ان نقرا سورتي الكافرون والإخلاص عند صلاة ركعتي السنة في الفجر والمغرب وهي سنة عن الرسول عليه افضل الصلاة والسلام ؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ( قَرَأَ فِي رَكعَتَي الفَجرِ “قُلْ يَا أَيُّهَا الكَافِرُونَ ” و ” قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ” ) رواه مسلم (726) .

سورة الإخلاص.

سورة الإخلاص

وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال : ( رَمَقتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّمَ عِشرِينَ مَرَّةً يَقرَأُ فَي الرَّكعَتَينِ بَعدَ المَغرِبِ ، وَفِي الرَّكعَتَينِ قَبلَ الفَجرِ : ” قُلْ يَا أَيُّهَا الكَافِرُونَ ” و ” قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ” ) رواه النسائي (992) وصححه الألباني في “السلسلة الصحيحة” (3328) والشيخ أحمد شاكر في تحقيق المسند (8/89) .

ويرجع بعض العلماء فضل هذه السور الي اشتمالها علي أنواع التوحيد الثلاثة ، فسورة “قل هو الله أحد” اشتملت على توحيد الربوبية والأسماء والصفات ، فأثبتت أن الله تعالى إله واحد ، ونفت عنه الولد والوالد والنظير ، وهو مع هذا “الصمد” الذي اجتمعت له صفات الكمال كلها .

اما سورة الكافرون تضمنت توحيد العبادة ، وأن العبد لا يعبد إلا الله ، ولا يشرك به في عبادته أحداً ، فلذلك ” كان الرسول صلى الله عليه وسلم يبدأ النهار بهم عند صلاة  سنة الفجر ، ويختم بهما في سنة المغرب ، وفي السنن أنه كان يوتر بهما ، حتي يكونوا  خاتمة عمل الليل كما كانا خاتمة عمل النهار .

اقرا أيضا :لماذا تزيد عدة الأرملة عن المطلقة…؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى