اكتشاف حوت ضخم على أحد شواطئ نيوزيلندا.
عالم

اكتشاف حوت ضخم على أحد شواطئ نيوزيلندا.

في عام 2011 ، عثرت قبيلة يوجيتي ماخاتي على حوت ضخم على أحد شواطئ نيوزيلندا ، أثار هذا الحوت الغريب اهتمامًا كبيرًا بين أفراد القبيلة ، لذلك أطلق عليه اسم “نيهونغور” ويتواجد الحوت الآن محفوظًا في متحف في نيوزيلندا.

اكتشاف حوت ضخم على أحد شواطئ نيوزيلندا.

في البداية ، اعتقد الخبراء أن هذا الحوت كان أحد الحيتان المنقارية ، ولكن بعد التحقيق ودراسة تفاصيل الحوت ، اكتشف العلماء نوعًا جديدًا من الحيتان لم يسبق رؤيته في أعماق الماء من قبل. أطلق على هذا الحوت الجديد اسم “حوت راماري المنقاري” في الاجتماع العلمي الثاني للجمعية الملكية.

يأتي لقب الحوت من الباحثة وخبيرة الحيتان العالمية “لاماري ستيوارت” ، التي لعبت دورًا مهمًا في اكتشاف الحيتان المكتشفة حديثًا، و تعني كلمة “لاماري” “حدث نادر” في اللغة الماورية، وهي لغة تلك المنطقة.

عندما تم اكتشاف الحوت ، اعتقد العلماء أنه حوت منقار عادي ، لكن ستيوارت ظنت أن هذا الحوت غريب بعض الشيء لأنها لاحظت بعض الاختلافات الأساسية، على سبيل المثال اختلاف حيتان المنقار التي تعيش في شمال الكرة الأرضية عن التي تعيش في جنوب الأرض، كما ساعد الحجم أيضاً على إيجاد بعض الاختلافات، حيث أن الحيتان المنقارية التي تعيش في الجزء الشمالي مختلفة عن التي تعيش في بحار ومحيطات الجزء الجنوبي اختلافاً كلياً.

وتكمن ندرة هذه الأنواع الجديدة من الحيتان، والتي تعد كبيرة الحجم، في أنها تتواجد دائماً في الأعماق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى