احتفاظ مسن لجثة زوجته المسنة بعد موتها حتي تعفنت بالجيزة
حوادث

احتفاظ مسن لجثة زوجته المسنة بعد موتها حتي تعفنت بالجيزة

احتفاظ مسن لجثة زوجته المسنة بعد موتها حتي تعفنت، حيث قد  شهدت منطقة أوسيم التابعة لمحافظة الجيزة، واقعة مأساوية، وذلك حيث عندما تُوفيت مسنة داخل مسكنها، ظل زوجها محتفظا بجثتها ويحاول إطعامها، وذلك لاعتقاده بأنها لا تزال على قيد الحياة…

احتفاظ مسن لجثة زوجته المسنة بعد موتها حتي تعفنت بالجيزة :

قد استقبل مركز الشرطة التابع لأوسيم في الجيزة، بقدوم بلاغ ينص علي انه قد عُثر على جثة لمسنة في بيتها، وقد ذهبوا إلى مكان البلاغ، وقد تبين من أن الجثة تابعة لسيدة كبيرة في السن، وقد بلغت من العمر ما يقرب لـ 82 سنة، وقد قاربت الجثة على التعفن، وان  وتفوح منها رائحة كريهة.

وقد وضحت التحريات من أن هذه السيدة قد فارقت الحياة منذ مدة ولكن احتفظ زوجها البالغ من العمر 85 سنه بجثة زوجته، وذلك لاعتقاده بأنها مازالت علي قيد الحياة، حتى صدرت منها رائحة كريهة تدل علي تعفنها، وقد اكتشف الجيران بهذه الواقعة بسبب الرائحة، وقاموا بإبلاغ المباحث، وقد تم عمل محضر بهذه الواقعة، وقامت النيابة بالتحقيق في هذه الواقعة، وتم نقل جثة المسنة إلى ثلاجة المستشفى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى