السيسي يقبل إعتذار طارق عامر عن منصبه.. ويعينه مستشاراً له
مادة إعلانية
مادة إعلانية
إقتصاد

السيسي يقبل إعتذار طارق عامر عن منصبه.. ويعينه مستشاراً له

قدم “طارق عامر” محافظ البنك المركزي استقالته اليوم من منصبه “وفقاً لما أعلنه التليفزيون المصري الرسمي صباح اليوم الاربعاء”، كما اعلن ان الرئيس السيسي يقبل إعتذار طارق عامر عن منصبه وأصدر قراره بتعيينه مستشاراً لرئيس الجمهورية، منذ ايام انتشرت انباء تخص استقالة محافظ البنك المركزي طارق عامر بالتزامن مع التعديلات الوزارية الجديدة ولكن البنك المركزي نفي ذلك ليتم تـأكيد الخبر اليوم.

الرئيس السيسي يقبل إعتذار طارق عامر عن منصبه

السيسي يقبل إعتذار طارق عامر عن منصبه

مادة إعلانية

أعلن جمال نجم نائب محافظ البنك المركزي منذ ايام انه لاصحة لكل الاخبار التي تتردد بشأن استقالة طارق عامر من منصبة وان كل هذه الاخبار مجرد شائعاتا لا اساس لها من الصحة ولكن اليوم تم الاعلان عن قبول الرئيس السيسي  للاستقالة المقدمة من محافظ البنك المركزي واصدر قرار بتعيينه مستشارلااً اقتصادياً له، وتشير الانباء الي اقتراب الدكتورة هلة السعيد من تولي منصب محافظ البنك المركزي بدلاً منه.

أسباب إستقالة طارق عامر من منصبة

كشف طارق عامر عن اسباب الاستقالة قائلاً: “أنه طلب الاعتذار من منصبه؛ لإتاحة الفرصة للآخرين، لاستكمال المسيرة التنموية الناجحة، تحت قيادة رئيس الجمهورية”، تولي طارق عامر منصب محافظ البنك المركزي في 27 نوفمبر في عام 2015 بعدما تقدم هشام رامز باستقاله من منصب المحافظ.

من هو طارق عامر؟

مادة إعلانية

“طارق عامر” هو ابن شقيق المشير عبد الحكيم عامر وزير الدفاع الاسبق، “وابن المهندس حسن عامر الرئيس السابق لنادي الزمالك”، تولي طارق عامر رئاسة البنك الاهلي المصري قبل ان يصبح محافظ البنك المركزي، زوجته داليا خورشيد وزيرة الاستثمار السابقة ورئيسة شركة المخابرات ايجل كابتال تم تعيينها رئيسه لشركة البلتون تم اتهامها من قبل الرقابة الادارية انها تستغل منصب زوجها للضغط علي رؤساء البنوك من اجل تسهيل اعمال شركتها.

اقرأ أيضاً: تعرف علي قائمة التعديلات الوزارية الجديدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى