هل هناك علاقة بين البنج ولقاحات كورونا؟ جريدة أخبارك
صحة

هل هناك علاقة بين البنج ولقاحات كورونا؟

هل هناك علاقة بين البنج ولقاحات كورونا؟

هل لقاح كورونا يتفاعل مع البنج؟ هذا السؤال أنتشر على مواقع السوشيال ميديا المغربية، مع مقالة تتحدث عن علاقة سلبية بين الاثنين.

وبحسب موقع “هسبريس” المغربي ، فقد تم نشر تدوينه على مواقع التواصل تتحدث عن تفاعل بين التخدير وبالتالي اللقاح المضاد للكورونا ، والذي تضمن ردودًا من الأطباء والمتخصصين.

من جهته ، رد الأستاذ لحسن بلمني ، الطبيب المسؤول في مستشفى الرباط ، مؤكدا أن المعلومات الواردة في المنشور لا أساس لها من الصحة.
وشدد على أن التخدير بجميع أنواعه ، العام والموضعي والنصفي ، ليس له علاقة بالأشياء التي يروج لها المنشور.

نفي البروفيسور أحمد غسان وجود أي علاقة عليمة بين التطعيم والبنج

نفى البروفيسور أحمد غسان ، الرئيس السابق للجمعية المغربية للإنعاش والتخدير ، وجود أي علاقة علمية أو وبائية ، بين التطعيم والتخدير أو “التخدير” سواء كانت موضعية أو كلية.

وقال: “من المعروف حاليا أن العمليات الجراحية التي تجرى في ظل وضع وبائي غير مستقر تعرض المريض لانتقال العدوى ، وهو ما يكون من لم يتم تطعيمه بشكل كامل أكثر عرضة للخطر”.

لكن غسان أقر بأن التوصيات الدولية ، أيضا بسبب توصيات الجمعية العلمية المغربية ، تؤكد “تأجيل العمليات غير العاجلة إلى أربعة أسابيع بعد التطعيم ، حتى تكون درجة الحماية من العدوى كبيرة للغاية”.

يشار إلى أن عدة جهات نفت وجود ضرر لمتلقي لقاح مضاد لفيروس كورونا نتيجة التعرض للتخدير بـ “التخدير” ، بما في ذلك وزارة الصحة السعودية ، حيث أعلن المتحدث باسمها عدم وجود صلة بين “التخدير” العام وأخذ التطعيمات بما في ذلك لقاحات كورونا.

E29Hg19X0AUCESj

أعلنت الهيئة المصرية للأدوية

ومنها الهيئة المصرية للأدوية ، حيث صرحت عدم صحة ما يتم الترويج له عبر منصات التواصل ، حول خطورة استخدام أدوية التخدير ، بما في ذلك أدوية التخدير الموضعي التي تستخدم في جراحات الأسنان ، مع لقاحات لفيروس كورونا ، مؤكدة أنه “بالبحث” المصادر العلمية المعتمدة ، فقد وجد أنه لا يوجد دليل علمي على التضارب بين استخدام أدوية التخدير ولقاحات فيروس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى