> FB Twitter instagram youtube linkedin مخدر الشبو
سياسة

تضامن النواب تحذر من مخدر الشبو

تضامن النواب تحذر من مخدر الشبو، حيث صرحت النائبة/ رضوى جعفر، وكيل لجنة التضامن بمجلس النواب، إن مخدر الشبو المنتشر في الفترة الأخيرة وسط المجتمع، يرجع لأن سعره رخيص وسهل في تحضيره، حيث أنه لا يتطلب وجود تكاليف ضخمة ويمكن صنعه في غرفة أو مصنع تحت السلم، بالإضافة إلى تنوع طرق تعاطيه إما عن طريق الوريد أو الشم أو غيرها من الطرق المختلفة.

تحذيرات من مخدر الشبو

  • قامت النائبة خلال بيان لها بالتحذير من أن الأطفال بدءً من سن الـ 12 سنة، ويرغبون في إثبات وجودهم بأنهم أقوي، أصبح منتشر بينهم مخدر الشبو، يوحي للمتعاطي بـ 5 أضعاف قوته عقب تعاطيه هذا المخدر، ما يجعله يلجأ للعنف والشجار والقتل، لذلك يرتبط تعاطيه بحدوث العديد من جرائم العنف والاغتصاب، كما يقبل عليه البعض على سبيل التجربة كنوع من التجديد خاصة في ظل انخفاض ثمنه.
  • كما أوضحت النائبة خطورة مخدر الشبو على متعاطيه، نظراً لتأثيره السريع، ولا يأخذ وقت في الإدمان كباقي المخدرات، فتناول جرعة واحدة من “الشبو” يجعل الفرد مدمنا ويظهر تأثير المخدر على الوجه الذي يتحول إلى وجه “زومبي” من خلال شحوب لون البشرة وجحوظ العينين.
  • وناشدت وكيل لجنة التضامن بأهمية زيادة الوعي الإعلامي والمجتمعي للقضاء على مخدر الشبو من خلال استعراض خطورته والتحذير منه عبر وسائل الإعلام، إلى جانب الدور التوعوي للأسرة من خلال تحذير أبنائهم من تعاطي هذا المخدر أو غيره من المخدرات، فضلا عن تحذيرهم من أصحاب السوء الذين يشكلون سببا رئيسيا في نشر “الشبو” والترويج له بين الأطفال والشباب.
  • وأضافت النائبة، أنة من جانب رجال الأمن، فهم يقوموا بتشديد الرقابة وتكثيف حملات التفتيش على مصانع “بير السلم” والأماكن التي يتم تصنيع مخدر الشبو بها.

تحذيرات من مخدر الشبو 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى