> FB Twitter instagram youtube linkedin مصير السيارات القديمة في شوارع مصر جريدة أخبارك
محافظات

مصير السيارات القديمة في شوارع مصر

مصير السيارات القديمة في شوارع مصرحيث حذر النائب عمرو درويش أمين سر لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، من الظاهرة المنتشرة الخاصة بالسيارات التي تترك في الشوارع والميادين وتكون متهالكة وغير صالحة للإستخدام، مؤكدا أهمية رفع جميع هذه السيارات بعد أخطار أصحابها أو ورثة السيارة  ومراجعة رقم الشاسية  فى إدارات المرور، وقال: آلاف السيارات المتهالكة وقديمة الصنع متخزنة فى جراجات وزارة الداخلية ولاتعرف صاحبا لها، ولا تستطيع الدولة الاقتراب منها من قريب أو بعيد لعدم وجود قانون منظم لهذة المسألة .

النائب عمر درويش
النائب عمرو درويش

النائب عمر دوريش يحذر من السيارات المتهالكة هي قنبلة موقوتة

وأشار النائب عمرو درويش إلى أن تجارب الدول الأوروبية تختلف كثير عن مصر، فلايوجد سايس جراج او ركن عربيات في الشوارع بدون رسوم، ولذلك غالبية المواطنين فى الدول الأوروبية يلجأون إلى دفع رسوم مقابل تسليم سياراتهم القديمة المتهالكة، وفى هذه الحالة تدخل هذة السيارات مرحلة “الهلاك “بحيث يتم إعادة تدويرها فى مجالات تنفع البيئة أو لتوليد الطاقة .

قنبلة موقوتة فى الشارع المصرى

وقال النائب عمرو درويش: حال السيارات المتهالكة فى مصر حالها مختلف فهى قنبلة موقوته داخل الشارع المصرى، وتشغل أماكن كبير ف شوارع مصر وميادينها ومعظكهك لا يعرف هوية أصحابها ،فبعضها توفى أصحابها والبعض الأخر تم سرقة الموتور وتفكيك أجزاء من السارة مثل الكاوتش والزجاج والمرايات لبيعها، وأصحاب هذة السيارات هاجروا وتركوا السيارة مركونة فى شارع قريب من منزلهم ظنا منهم أنها فى مأمن .

سيارات متهالكة
سيارات متهالكة

إجراءات سحب السيارات المتهالكة

وشدد أمين سر لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب على أن التخلص من هذة السيارات سيخضع لعدد من الأمور، أهمها  قيام كل محافظة من خلال وحداتها بجمع عدد السيارات المتهالكة بالشوارع والميادين، ويتم إبلاغ وحدات المور للاستعلام عن صاحبها من خلال رقم شاسيه الموتور، ويتم تحرير المحضر بضبط السيارة ثم رفعها من الشارع ،بعد أثبات مكان الإيداع وتاريخه، وسائر الظروف المحيطة بواقعة الضبط، وتعرض على نيابة المرور المختصة لاتخاذ شئونها.

اتخاذ الأجراءات
اتخاذ الأجراءات

ويشار إلى أن مجلس الوزراء كان قد وافق فى اجتماعه الأسبوعى أمس، على تعديل بعض أحكام قانون المرور بخصوص التعامل مع السيارات المتهالكة ،بحيث كل محافظة مختصة تكون مسؤلة عن إعلان مالك المركبة أو المسؤول عنها، متى كان معلومًا، بمحضر الضبط، وكافة الإجراءات التي تم اتخاذها، ويكون الرفع ومكان الإيداع خلال 48 ساعة من تاريخ الرفع، ويتم الإخطار بكافة الطرق المقررة قانونًا، أو بإحدى وسائل الإعلان الإلكترونية، ويكون لمالك المركبة أو أنقاضها التنازل عنها لصالح المحافظة المختصة خلال شهرين من تاريخ إعلانه، وُيعفى المالك في هذه الحالة من سداد نفقات الرفع والإيداع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى