فوز فريق بلستكة بالمركز الثاني علي مستوي العالم
تكنولوجيا

فوز فريق بلستكة بالمركز الثاني علي مستوي العالم

 متابعة / أمانى كرم

 فوز فريق بلستكة بالمركز الثاني علي مستوي العالم في مسابقة أوكسفام بقيمة خمسة الالف يورو، حيث تمكن فريق بلستكة بالفوز بالمركز الثاني علي المستوي العالم في مسابقة أوكسفام بجائزة قيمتها خمس الاف يورو

إنجازات فوز فريق بلستكة 

ذلك لانجازها أول تطبيق يعمل علي نظام توريد وتخزين المخلفات الصلبة بتكنولوجيا تستخدم لادارة المخلفات الصلبة بشكل مفيد وذكي وذلك باستبدال المخلفات الصلبة بخصومات وقسائم شراء علي خدمات حياتية متنوعة مثل الطعام والشراب والطب والنقل.

ايضا يمكن شراء اي منتج مثل المنتجات الغذائية والبيئة بسعر اقل من سعرها البيعي في السوق ويقدم تجربة لعب تحفيزية ومسلية بشكل ربحي تمكنك من منافسة اصحابك وعائلتك علي من هو ملك اللعبة.وبمحاولة لانقاذ البيئة وبشكل خاص انقاذ التوترات الحادثة في اعماق البحار الناتجة عن القاء المخلفات فيها نتحدث اليوم مع مؤسس شركة بلستكة أحمد النجار مهندس الطاقة الميكانيكية بقسم البيئة نتحدث معه عن رحلتة للوصول بالفوز بالمركز الثاني علي مستوي العالم .

اي من الاساسيات التي تعتبرها ركيزه اساسية لاقامة مشروعك ؟

الركيزه الاساسيه هي التكنولوجيا ويكمن ذلك باستخدام التكنولوجيا واعداد تطبيق خاص للمساعده في التواصل مع الاشخاص المهتمه باستبدال مخلفاتهم الصلبة

ما هي حجم التطورات والتوسعات التي يريد أن يصل اليها فريقك؟

 فريق بلستكة يستهدف الطبقة المتوسطة من مصر وذلك باستبدال المخلفات الصلبة وجعلها مصدر دخل وتوفير للمصاريف والهدف هو تغطية منطقة الدلتا والمناطق المهمشة وذلك خلال سنة مما يجعلنا مؤثرين بشكل قوي علي المجتمع وتغير ثقافتة من ناحية المخلفات وتوفير فرص عمل للاشخاص.

ما الذي يأمله فريقك الان بعد الفوز وكيف كان يتعامل مع منافسية؟

 بعد الفوز تمكنا من معالجه المشاكل لدينا والان نعمل علي تطوير التطبيق ونعمل أكثر علي أرض الواقع من حيث الانتشار.

المنافسة لم تكن صعبه لكن الجهات غير الرسميه التي تتجمع وهم منافسين غير مباشرين ونحاول ان نجعلهم مقننين لاننا شركه تابعة لوزارة البيئة ولدينا أوراق قانونية مسجلة لدي الحكومة.

دعنا نشير الي اي من الاوراق الرابحة التي تعلن بها انتصارك وفوزك دائما؟

الورقة الرابحة لدينا هي قوة الفريق نفسه ورائد الاعمال الذي يدير الفريق وباعتبار ان الفكره مهمه لكن قوه الفريق وتحديده لهدفه يجعله يصل للفوز .

ماذا عن المدي الزمني الذي استغرق لانشاء الفكره؟

كفكره استغرقت من عام 2018 الي عام 2019 وكمنتج سنة وبالاجمال قضينا ثلاث سنوات لنتمكن من التحول من فكرة الي شركة.

وبالحديث عن خطوه التسجيل للمسابقه هل واجهتكم اي صعوبات بخصوص شروط المسابقة؟

بشكل عام المسابقات صعبة في التقديم وهناك أفكار معينه تقبل لتصنيفها والقبول بها .

باعتبار ان مشاركتكم في المسابقه هي نقطه تحول للتقدم اكثر ما هي الاضافات التي اكتسبتها؟

المسابقه لا تضيف شيء علي مستوي التعلم لانها ليست برنامج تدريبي وهي قصيره المدي وبالنهاية اربع فائزين يصعدون للفوز وتمكنا ن الفوز بالمستوي الثاني.

كيف كانت الاجواء خلال رحلتكم للوصول الي الفوز؟

الاجواء كانت سهله الي حد ما فهذه ليس اول مسابقه نمر بها ففزنا بسبع مسابقات خلال عامين 2019  و 2020 وخلالها مررنا برحله كبيره لتجعلنا نتمكن من الدخول للمسابقة ونعرف من اين تأكل الكتف ,وخطوات المسابقة تمر باربعه مراحل وهي المنافسه من خلال الترشح وتصفيه المقابله والترشح ويليها الملعب النهائي واخيرا مراجعة الوثائق النهائية.

ما هي الاجراءات المتبعة التي تتخذها لتلافي حدوث اي تعطيل في ظل وجود أزمه كورونا؟

مناخ كورونا كان ايجابي لنا بعكس الشركات الاخري فكورونا كانت داعمه لموقفنا لاننا كنا نعمل علي حاجه الناس للمال فبمخلفاتهم الصلبه يستبدلونها و يكسبون المال .

وختاما لهذا الحوار نتذكر معا اهميه المحافظة علي البيئة مستمرين بانقاذ جميع التوترات الحادثة في اعماق المياه وعبر اغلفة طبقات الهواء.

اقرأ أيضاً: انتقال المومياوات قدسية خاصة أحيت عبق أثارنا الخالدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى