الهند تتأهب من مواجهة الأخطر من كورونا جريدة أخبارك
صحة

الهند تتأهب من مواجهة الأخطر من كورونا

الهند تتأهب من مواجهة الأخطر من كورونا حيث في نفس وقت اتنشار فيروس كورونا المستجد في الهند، تواجه إحدى الولايات الهندية انتشارا محتملًا لفيروس نيباه القاتل بعد ظهور وفاة حالة إصابة بالفيروس لطفل يبلغ من العمر 12 عامًا.

ولاية كيرالا بالهند تتأهب لمواجهة فيروس نيباه

وحسب وكالة أسوشيتد برس، تكثف سلطات ولاية كيرالا جنوبي الهند جهودها بشكل سريع لوقف انتشار محتمل لفيروس «نيباه» القاتل، في نفس الوقت التي تستمر في الولاية في مواجهة موجة انتشار كبيرة لفيروس كورونا المستجد.

وكانت مجلة الأمراض المعدية والصحة العامة في الهند، وضحت أن العلماء حددوا ان هذا الفيروس يظهر في الخفافيش بإحدى ولايات الهند في يونيو الماضي.

وفاة طفل بفيروس نيباه

وأكدت السلطات الهندية في ولاية كيرالا رفع حالة التأهب القصوى بعد وفاة طفل يبغ من العمر 12 عاما بالفيروس النادر يوم الأحد الماضي، مما جعل مسؤولي الصحة في الولاية لبدء محاصرة المخالطين وعزل مئات الأشخاص الذين اتصلوا بالطفل الذي توفي داخل مستشفى بمدينة كوزيكود.

وأوضحت وزيرة الصحة في الولاية، فينا جورج، اليوم الثلاثاء إن عينات ثمانية من المخالطين الرئيسيين كانت سلبية، مضيفة «سلبية نتائج الاختبارات الثمانية أمر مريح للغاية».

خفافيش
خفافيش

وأعلنت الوزيرة، إلى أن  فيروس نيباه ينتشر عن طريق خفافيش الفاكهة والخنازير، ومن خلال الاتصال بين البشر، معلنة إلى أنه لا يوجد لقاح للفيروس حتى الآن، وتتمثل أعراضه في الحمى الشديدة والتشنجات والقيء، ويكمن العلاج الوحيد في الرعاية الداعمة للسيطرة على المضاعفات والحفاظ على راحة المرضى.

وظهر فيروس نيباه لأول مرة في ماليزيا أواخر تسعينيات القرن الماضي، ويقدر معدل الوفيات بفيروس نيباه بما يتراوح بين 40 و 75 % وفقا لمنظمة الصحة العالمية، وهو أكثر تسببا في الوفاة من فيروس كورونا المستجد.

جدير بالذكر أنه في يناير الماضى حذر تقرير خاص نشرته صحيفة الجارديان البريطانية من انتشار فيروس نيباه في الصين، خصوصا عقب التسبب بجائحة عالمية مقبلة ستكون أخطر من وباء كورونا

الهند تسجل 31 ألفا و222 إصابة جديدة بكورونا

علي جانب اخر، أعلنت وزارة الصحة الهندية، اليوم الثلاثاء، تسجيل 31 ألفا و222 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية حيث ارتفع إجمالي حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس إلى 33 مليونا و58 ألفا و843 حالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى